المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

الدوحة : تطلب من وكيل دواجن الوطنية عدم بيع أي منتجات “طازجة”

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

أكدت شركة دواجن الوطنية سلامة منتجاتها واتباعها أعلى معايير الجودة في الإنتاج والتخزين والتوزيع.

 

وقالت في بيان أصدرته ردا على سحب منتجاتها الطازجة من الأسواق القطرية: بناء على ما وردنا من “مركز التموين العائلي” وهو الوكيل الرسمي والمعتمد لشركة دواجن الوطنية في دولة قطر مساء يوم السبت 12 أكتوبر 2013م عبر البريد الالكتروني.. وجاء في خطاب الوكيل الموجه لدواجن الوطنية ما يلي: “تم سحب عينات من الدجاج “الطازج فقط” يوم الثلاثاء 8 أكتوبر عند الساعة 7:30 صباحا من قبل بلدية الدوحة من أجل الفحص المخبري وطُلب من الوكيل عدم بيع المنتجات الطازجة فقط؛ وعند الساعة 10:15 صباحا من نفس اليوم تم إشعار الوكيل بإمكانية بيع كافة منتجات دواجن الوطنية.

 

وأضاف البيان: في يوم الخميس 10 أكتوبر 2013م وعند الساعة 11 صباحا ورد للوكيل اتصال من بلدية الدوحة يطلبون منه عدم بيع منتجات دواجن الوطنية “الطازجة فقط” وسحبها من الأسواق وإعادتها للمستودعات حتى إشعار آخر؛ وبالفعل تم سحب كل الكميات الطازجة من الأسواق والتحفظ عليها في مستودعات الوكيل.

 

في يوم الجمعة 11 أكتوبر 2013م طلبت بلدية الدوحة من الوكيل عدم بيع أي منتجات “طازجة” من إنتاج دواجن الوطنية”.

 

وبناء على ما ورد في خطاب الوكيل؛ سارعت شركة دواجن الوطنية بسحب عينات من منتجات الشركة من أسواق مختلفة وكذلك من مسلخ الشركة وأيضا من المستودعات التابعة للشركة لفحص تلك العينات مخبريا والتأكد من سلامتها، وقد ظهرت النتائج لتؤكد أن جميع منتجات دواجن الوطنية (الطازجة والمجمدة والمصنعات والبيض) المتوفرة في أسواق المملكة العربية السعودية سليمة ومطابقة للمواصفات والمعايير المعتمدة.

 

عليه فإن دواجن الوطنية تؤكد على سلامة الإنتاج لديها وتؤكد على اتباعها لأعلى معايير الجودة والسلامة في سلاسل الإنتاج والتخزين والتوزيع والتي تخضع لرقابة صارمة سواء داخليا من قبل إدارات الجودة والسلامة أو خارجيا من الجهات الرقابية المانحة لتصنيفات الجودة ومعاييرها؛ والتي تقوم بالفحص الدائم والدوري لجميع وحدات الإنتاج والتوزيع لديها، كما يتم فحص المنتجات في المنافذ الجمركية قبل دخولها للدول التي يتم التصدير إليها ويتم فسح المنتجات وتوزيعها بناء على سلامة النتائج ومطابقتها لمعايير الصحة والسلامة الخليجية.

 

وقال البيان: حتى هذه اللحظة فإن كل المعلومات نستقيها من وكيل الشركة في قطر ولم يتم مخاطبتنا رسميا من قبل السلطات القطرية المعنية ولم يتم تزويدنا بالنتائج المخبرية الصادرة من بلدية الدوحة، وما يظهر لنا حتى هذه اللحظة أن حادثة تلوث المنتج في الأسواق القطرية عائد إلى ظروف التخزين غير الجيدة للمنتج في مستودعات الوكيل أو في مستودعات الأسواق أو في منافذ البيع، وأن الحادثة التي وقعت ليست عائدة إلى سلسلة عمليات الإنتاج في مشروع دواجن الوطنية وما يؤكد لنا ذلك نتائج الفحص المخبري التي أشرنا إليها سابقا وكذلك سماح السلطات القطرية حتى هذه اللحظة ببيع وتداول منتجات الشركة المجمدة والمصنعة والبيض في الأسواق القطرية، ويجب الإشارة إلى أن “ميكروب السالمونيلا” شديد الحساسية للحرارة ولا يمكن أن ينمو في درجة (+4) وما دون ذلك؛ لذا يجب تبريد اللحوم وترحيلها عند تلك الدرجة، وهذا ما تلتزم به دواجن الوطنية دائما عند التخزين والنقل.

 

وتؤكد دواجن الوطنية لجميع عملائها سلامة منتجاتها المتوفرة حاليا في الأسواق، وتؤكد حرصها الدائم على تقديم منتجات وفق أعلى معايير الجودة والكفاءة بما يضمن تقديم منتج صحي وآمن يثق به الجميع.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1