المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

المنصورة للدواجن لـ«قلم بيطري»: إنتهاء الأزمة في أول ديسمبر

ذرة صفراء
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

قال أحمد عماد مدير مبيعات شركة المنصورة للدواجن، أن الواقع في قطاع الدواجن وسوق الأعلاف، لا يظهر أي انفراجات حيث هناك ارتفاع في الأسعار واحتكار بين التجار والمصنعين.

 

وأضاف مدير مبيعات شركة المنصورة للدواجن في تصريحات لـ”قلم بيطري” أن السوق في حاجة كبيرة لخامات الأعلاف، نظرا لما يمر به من أوقات عصيبة، حيث أن سعر طن العلف في زيادة متسارعة وتجاوز 17 ألف جنيها.

 

وأشار إلى أن حل الأزمة يحتاج للإفراج عن كميات وفيرة لاستقرار السوق، ومراقبة الأسعار بعد توزيعها على المصانع خاصة انه هناك الكثير من التجار والمصنعيين يستلغون الأزمة ويحتكرون السوق.

 

ولفت إلى أن صناعة الدواجن في محنة، والمربي الصغير “اتقتل”، لعدم استطاعته على شراء الأعلاف وقلة تواجدها في السوق.

 

وأردف أن الأزمة قد تشهد انفراجة مع دخول الموسم، وتحديدا في بداية شهر ديسمبر، وذلك بشرط توفركميات كبيرة من الأعلاف، حيث يشهد الموسم عودة الكثير من المربين لحركة الانتاج والسوق.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1