المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

مرض التنكرز المعوي في الدواجن

بقلم : الدكتورة / أميره سمير محمد الرافعي
باحث أول معهد بحوث الصحة الحيوانية فرع الزقازيق

تعتبر صناعة الدواجن من اهم الانشطة التي تهتم بها الدولة لتحقيق اكتفاء ذاتي للمواطنين لذلك ذاد الاهتمام بقطاع الدواجن لعلاج ووقاية الدواجن من كثير من الامراض .
يعتبر مرض التنكرز المعوي واحد من اهم واخطر الامراض المعويه التي تصيب الطيور السبب الرئيسى له هو الكلوستريديا ببيرفرنجز وهي خمسه انواع A,B,C,D,E وهي ميكروبات لاهوائيه مفرزه للسموم المعويه التي تؤدي للمرض ويوجد نوعين من الاصابة.
الاصابه الحاده :- يصاب الطائر بالاكتئاب الشديد واحيانا بالاسهال وقد ينفق الطائر خلال ساعات والنفوق بين 2- 50 % وبدون اعراض .
الاصابة المزمنة :- يقل معدل النمو للطائر يزداد معدل التحول الغذائى FCR يحدث نقص فى وزن الجسم تزداد نسبة اعدامات الطيور بالمجازر.
الصفة التشريحية المميزة للمرض حدوث تنكرز شديد في الامعاء.
يصيب جميع انواع الطيور المختلفة ولكن الطيور الصغيرة لها قابلية شديدة للمرض ويصيب الطيور الكبيرة ايضا .
يصيب الدواجن من عمر ثلاثة ايام.
يصيب الرومي من عمر اسبوع الي 18 اسبوع.
يعتبرالبط اكثر الطيور حساسية لهذا المرض .
عادة موجود في الاعمار الكبيرة في الامهات قرب فترة وضع البيض وخاصة التي تكون مصابة بالكوكسيديا عند عمر 25 اسبوع .
العوامل المساعدة علي حدوث المرض في الدواجن :-
1-الاصابة بالفطريات :-
1-الكوكسيديا
2- الكريبتوسبوريديا
3 -الاسكارس
2-عوامل نقص المناعة بالطائر مثل الاصابة بالسموم الفطرية والفطريات
3-زيادة البروتين في العليقة
4-سوء التربية المنزلية
5-الزحام الشديد للطيور او تكدسها في العنابر
6-سوء التغذية وعدم العناية بالاكل
7-تغيير نظام التغذية مباشرة من البادي الي النامي او الناهي
هذه العوامل تؤدي الي سرعة نمو بكتيريا الكلوسترديم بيرفرنجز بالامعاء وتهيئة البيئة المناسبة لسرعة انتاجها للسموم المميتة وهي ( الفا – بيتا – الابسيلون – الايوتا )
والكلوستريديا بيرفرينجز خمسه انواع هي (A,B,C,D,E ) وكل نوع منها ينتج نوع معين من السموم وكل الانواع تنتج سم الالفا وهو اقوى واشد سم من سموم الكلوستريديا وهو يفرز من كل الانواع . والنوع (A,C ) هما من النوعين اللذان يصيبان الطيور ويفرزان انواع من السموم (الالفا والبيتا والانتيروتوكسين ) ويؤدى ذلك الي النفوق الحاد في الطيور وزياده معدل النفوق الي 50% .
الصوره الاكلينيكية التي تظهر علي الطيور هي :-
الصوره الحاده :- وهي زياده معدل النفوق الي 50% وغالبا يحدث بدون ظهور اعراض وخلال ساعات من ظهور المرض .
الصوره المزمنه :- ويحدث فيها نقص في وزن الطائر – عدم الاكل – قله الاداء النموى العام للطائر زياده معدل التحول الغذائي .
والاعراض التي تظهر علي الطائر :- اسهال شديد ويكون لونه ابيض او اسهال مدمم – الريش منفوش –قله الاكل – جفاف شديد – زياده معدل النفوق – نقص وزن الطائر.
الصفه التشريحيه المميزه لهذا المرض :-
الامعاء:- 1-تظهر ممتلئه بالغازات لانه ميكروب لاهوائي وتنكرز شديد
2- تحتوي علي مكونات مختلطة بالدماء لحدوث نزيف بالامعاء
القلب :- لونه فاتح و العضله رخوه وحدوث موت مفاجىء نتيجه للسموم
الكبد :- متضخم وباهت اللون واحيانا مصفر والحوصلة الصفراوية متضخمة واحيانا به نزيف .
الجلد :- ملتصق بعضلات الجسم وصعب النزع وبه بعض التسلخات
القونصة بها نزيف بدرجات مختلفه ونزيف حاد بالامعاء مما يؤدى الي نفوق الطائر نتيجة لافراز السموم .
التشخيص البكتريولوجي :-
اخذ عينة من الامعاء بعد ربطها من كل الطرفين للفحص الميكروبيولوجي والزرع علي ميديا خاصة بالزرع اللاهوائى فتظهر المستعمرات علي الطبق انها (منتشرة – لونها زيتوني – ولها طبقتين من التحلل مزدوجة ) ((double zone of heamolysis وباخذ عينة علي الشريحة وفردها وصبغها بالجرام فتظهر تحت الميكروسكوب علي شكل عصيات منفردة او زوجية هذه العصيات دائرية بسيطة من احد الطرفين مثل اظرف المسدس .
التشخيص البيوكيميائى :- باختبار تخمر السكر يكون موجب مع (الجلوكوز واللاكتوز والسكروز ) يكون سالب مع المانيتول وموجب مع الجيلاتين وسالب مع الاندول .
استحدام اختبار PCR لتشخيص الكلوستريديم بيرفرينجينز:-
PCR يفحص الجين المختص لكل سم موجودعلى الكروموسوم لكل نوع من انواع الكلوسستريديم حيث كل نوع منها يفرز سم معين هو المسؤل عن احداث النفوق.
تشخيص بواسطة عد CFU باخذ عينه من براز الطائر او من محتويات الامعاء وزرعها على الميديا الخاصة بالعد وعد CFU لكل جرام . حيث ان الميكروب موجود طبيعىا في امعاء الطائر في حدود 510الي 710فاذا ذادت عن هذا المعدل نتيجه لتعرضها الي تغيرات او عوامل مؤثره او ضغوط تتحول الي الحاله المرضيه نتيجه لتغير قلويه PH الخاص بالامعاء.
العلاج والوقايه من مرض التنكرز المعوي :-
استخدام المضادات الحيوية مثل ( اللينكومايسين – الباسيتراسين زنك – الفرجينياميسين )
(يمكن اعطاء الاوكسي تتراسيكلين – الدوكسي سيكلين – السيفوتوكسيم )
الكليندامايسين للوقاية والعلاج ايضا (20 مليجرام /كجم من وزن الطائر في مياه الشرب ).
ثانيا استخدام مضادات الكوكسيديا ومضادات الطفيليات :- مثل الفلاجيل او الانتينال .
ثالثا استخدام محسنات او منشطات النمو مع المضادات الحيوية على الاكل .
رابعا استخدام البروبيوتك :-
بعد ظهور الكثير من المشاكل باستخدام المضادات الحيوية تم النظر الي استخدام البروبيوتيك كبديل عن المضادات الحيوية للوقاية والعلاج من كثير من الامراض من بينها الكلوستيريديا .
حيث ان المضادات الحيوية لها كثير من الاضرار التي تؤثر سلبا علي صحه المستهلك حيث توجد بقايا لها في المنتجات مثل البيض واللحوم .
النصائح والتعليمات للوقاية من مرض التنكرز المعوى :-
الحفاظ علي النظافة العامة في المزارع والعنابر لتجنب الاصابة بالكوكسيديا.
تجنب تغيير العليقة من بادي للنامى او الناهي مباشره .
تجنب زياده البروتين الحيواني بالعلائق مثل عليقة السمك .
تجنب زياده الالياف بالعليقه حتي لا يطول بقاء الاكل لمده طويلة بالامعاء فيغير الوسط بها ويصبح مناسب لنمو وتكاثر البكتيريا المعوية حيث يتغير PH وتزداد قلويتها .
تجنب وضع القمح والشعير بالعليقه بكميات كبيره جتي لا يسوء الهضم وبالتالي يزداد نمو الميكروبات بالامعاء .
تجنب الزحام الشديد وتكدث الطيور الذي يؤدي الاصابه بالكوكسيديا الت يصاحبها نمو وتكاثر الكلوستيريديا تزيد نسبه النفوق عاليه في فصل الشتاء وقد تصل الي 64,3% .
تجنب الاسهال لكثير من الامراض الذي يؤدي الي تضاعف CFU للكلوستريديا وتزداد العدوي ويزداد معدل الفقد للطيور .
تجنب الرطوبة العالية بالمزارع والعنابر والمداومة علي النظافة وتعقيمهما .
تجنب نمو الفطريات وسمومها بالعليقة وحسن تخزين العلائق .
المراجع:- مرض الكلوستريديا في الدواجن شركة المرعي للاعلاف 2018
اعراض الاصابة بالكلوستيريديا في الدواجن ارشادات وخدمات 2021
دراسات علي طرق تصنيف الميكروبات اللاهوائية الممرضة جامعة الزقازيق 2013

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1