المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

لجان تقصي وترصد لمرض إنفلونزا الطيور فى أسوق إسنا

لجان تقصى وترصد لمرض إنفلونزا الطيور فى سوق مدينة إسنا
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

يواصل رجال الطب البيطرى بمحافظة الأقصر، عمل لجان التقصي والترصد لمرض إنفلونزا الطيور، بإشراف الدكتور فتحى سلمى مدير عام الطب البيطري بمحافظة الأقصر، وذلك تحت رعاية المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، وتنفيذا لتعليمات عبدالحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، وبقيادة الدكتور محمد الرشيدى مدير إدارة إسنا البيطرية.

و تم تشكيل لجنة طبية بيطرية من إدارة إسنا البيطرية للمرور على سوق الطيور الحية بإسنا، حيث تكونت اللجنة الطبية البيطرية من طبيبات إدارة إسنا البيطرية، وهن كل من الدكتورة نجوى ربيع رئيس قسم الإبيديميولوجى بإدارة إسنا البيطرية، والدكتورة مارى غطاس طبيبة الإبيديميولوجى بإدارة إسنا البيطرية، والدكتورة سارة باخوم رئيس قسم الإرشاد البيطرى بإدارة إسنا البيطرية.

وقامت اللجنة بالمرور على سوق إسنا للطيور الحية، وتم عمل التقصى النشط والترصد لمرض انفلونزا الطيور فى مسار الطيور المهاجرة بسوق الطيور باسنا، كما تم سحب عينات من الطيور الحية وجارى إرسالها للمعمل المرجعى للفحص، بجانب توعية المواطنين والمواطنات بمبادئ التربية المنزلية الآمنة للطيور والذبح الآمن للطيور، وذلك لتفادى التعرض للإصابة بمرض إنفلونزا الطيور وتعريفهم بالمرض وأعراضه على الطيور المصابة، والتوعية بطرق نقل المرض ومصادر العدوى والتوعية بطرق الوقاية من المرض، وذلك حرصاً على صحة وسلامة المواطنين وحفاظاً على الثروة الداجنة وتحقيقا للتنمية المستدامة بها.

 

ومن المقرر أن تستمر مديرية الطب البيطري بالأقصر والإدارات والوحدات البيطرية التابعة لها، بقيادة الدكتور فتحى سلمى مدير عام الطب البيطري بالأقصر، فى تكثيف لجان التقصي والترصد الوبائي ولجان التحصينات ضد الأمراض الوبائية ولجان الإرشاد البيطرى وأحكام الرقابة البيطرية على أسواق الماشية المقامة بمراكز محافظة الأقصر، ولذلك تهيب مديرية الطب البيطري بالأقصر بالمواطنين ومربى وتجار الماشية والمجترات الصغيرة، بأهمية وضرورة التعاون مع لجان التحصينات بمشاركتهم الإيجابية وتقديم الحيوانات الخاصة بهم لتحصينها، حرصاً على صحة وسلامة الحيوانات وحفاظاً على الثروة الحيوانية، وتحقيقاً للتنمية المستدامة بها وحرصاً على صحة وسلامة الغذاء من أصل حيوانى، وكذلك صحة وسلامة المواطنين.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1