المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

مصر تصدر توصياتها لحماية أكثر من 30 مليون رأس ماشية في جنوب السودان

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

زار وفد من وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، دولة جنوب السودان؛ لمتابعة الحالة الصحية والوبائية والإنتاجية للثروة الحيوانية هناك؛ وذلك في إطار الاتفاقية الموقعة بين وزارة الزراعة المصرية، ووزارة الثروة الحيوانية والسمكية في جنوب السودان، برعاية منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة- الفاو.

وأوضح السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أن الوفد المصري أجرى تشخيصا للوضع الوبائي في جنوب السودان، ووضع التوصيات اللازمة لحماية الثروة الحيوانية بها، والتي يتجاوز عددها الـ30 مليون رأس من الأبقار والأغنام والماعز؛ مما يجعلها تحتل مرتبة متقدمة في إنتاج الثروة الحيوانية على مستوى القارة الإفريقية.

وأضاف القصير أن الوفد المصري- الذي تكون من: ‏الدكتور مصطفى فاضل مدير معهد التناسليات الحيوانية، والدكتور محمد مدكور من معهد الأمصال واللقاحات البيطرية، والدكتور إسلام زكريا من معهد صحة الحيوان، والدكتور محمد جلال من الهيئة العامة للخدمات البيطرية- التقى عددا من المسؤولين الحكوميين في جنوب السودان، على رأسهم الدكتور أونيوتي أدجو نيكويك وزير الثروة الحيوانية والسمكية، كما أجرى زيارات ميدانية؛ لتفقد المنشآت الخدمية ذات الصلة بالثروة الحيوانية.

وأشار وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إلى أن سفر الوفد إلى جوبا؛ يأتي في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتقديم كل أوجه الدعم للأشقاء في جنوب السودان، وبناء على اجتماعات اللجنة العليا المشتركة بين البلدين التي عقدت في يوليو الماضي، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور جميس واني إيجا نائب رئيس جنوب السودان.

وجدير بالذكر أن زيارة السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، لدولة جنوب السودان، شهدت بحث تقديم الدعم والخبرة المصرية؛ لبناء القدرات وتدريب الكوادر البشرية هناك، بالإضافة إلى التعاون في مجال الأمصال واللقاحات والقوافل البيطرية.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1