المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

الفيتوبيوتك (الفيتوجينز)

دكتورة : إيمان اسماعيل محمد اسماعيل

باحث أول الكيمياء معهد بحوث صحه الحيوان بالزقازيق

 المضادات الحيوية تعتبر اهم الاكتشافات فى القرن العشرين التى انقذت البشرية من اخطار الامراض التى كانت فى الماضى تفتك بالانسان والحيوان والطيور والاسماك ولكن المضادات الحيوية مثل كل شى لة وجهان وجه حسن ووجه سئى فالوجه الحسن للمضادات الحيوية فانها انقذت كل المخلوقات على وجه الكرة الارضية من الامراض الفتاكة التى تسببها البكتيريا ولكن الوجه السئى للمضادات الحيوية فان استخدامها لعلاج الحيوانات والدواجن يؤدى الى وجود بقايا تلك المضادات الحيوية فى اللحوم واللبان مما يؤثر على خلايا الجسم ويؤدى إلى تكسير فى الكرموسومات وضعف مقاومة الجسم ويؤدى لحدوث سرطانات وفشل كبدى وكلوى واثار جانبية لاحصر لها ولكن العلماء فى القرن الحادى والعشرين قاموا باجراء تجارب وأبحاث لاستخدام مضادات حيوية مستخلصة من الطبيعية لا يكون لها أضرار على الجسم ومن تلك المواد البروبيوتك والفيتوبيوتك.

 

الفيتوبيوتك عبارة عن مواد مشتقة من النباتات الطبية اواعشاب طبيعية سواء كانت جزء من النبات أو النبات كامله أو الزيوت المستخلصة من النبات تضاف إلى الأعلاف أو المياه وتستخدم لتفذية الدواجن والحيوانات لتحسين الكفاءة الانتاجية وتستعمل اما بسحق أوراقها وسيقانها فى صورة بودرة ووضعه على العلف ومنها ما يمكن استخدامة فى صورة زيوت مستخرجة من تلك النبتات وتحتوى على أهم المواد الفعالة لوضعه في مياة الشرب والفيتوبيوتك تعتبر من المواد المضادة للبكتريا والفيروسات للتخلص من البكتريا والفيروسات الضاره لتحافظ على الحالة الصحية والانتاجية للطيور والحيوانات.

 

ومن مميزات الفيتوبيوتك ان البكتريا لا تستطيع تكوين مناعة أو مقاومة ضد الفيتوبيوتك. كذلك ثابتة ولاتتغير في جميع أنواع الأعلاف وليس لها تعارض مع أي من إضافات الأعلاف أو الأدوية وثابتة ولاتتغير في جميع أنواع الأعلاف وليس لها أي تأثيرات جانبية أو سرطانية أو تشوهات خلقية وعدم السمية عند زيادة الجرعة إلى أضعاف الجرعات الموصى بها ولا توجد لها فترة سحب من الجسم قبل الذبح.

وتعتبر الفيتوبيوتك من محفزات النمو الطبيعية حيث انها لها وظائف حيوية وعلاجية مختلفة وبها مكونات تعمل على زياده معدل استهلاك الاعلاف وتعمل علي زيادة معدلات النمو في الماشية والدواجن نتيجة وجود كميات كبيرة من البروتين  ولها قدره كبيره في رفع كفاءة التحويل الغذائى وبالتالي وزن الجسم سواء فى الحيوان او الدواجن بالإضافة إلي تحسين صفات وجودة اللحم الناتج ومن ثم تحقيق مزيد من الأرباح مما شجع منتجي اللحوم في العالم علي استخدام عدد من المركبات الطبيعية مثل الفيتوبيوتك كمحفزات نمو والفيتوبيوتك لها تاثير مفيد على الحالة الصحية للطيور والحيوانات من خلال رفع كفاءة الجهاز المناعى ، بالإضافة الى تحسين الكفاءة الانتاجية .

والفيتوبيوتك له فؤائد ومميزات عديدة حيث انة يعمل كفاتح للشهية حيث انه يعطي العلف رائحة جيدة وتزيد من مذاقه واستساغتة مما يزيد من استهلاك العلف والاستفادة القصوى من مكوناته ويؤثر على الهضم حيث يعمل على تنشيط العديد من الأنزيمات الهضمية وبالتالى يعمل على زيادة الهضم وامتصاص المواد الفذائية مما يساعد في تحسين الكفاءه الانتاجية  للطيور والحيوانات كزيادة الوزن مين وتحسين انتاج البيض في الدجاج البياض ، بالإضافة الى ان الفيتوبيوتك  من المواد المضادة للتأكسد حيث انه يعمل على التخلص من الشوارد الحرة وكمنشط للمناعة ويعمل كمضاد حيوي طبيعي بدون أى اثار ضارة مما يساعد على منع حدوث مناعة للمضادات الحيوية للبكيتير التي تصيب الإنسان والحيوان علي حد سواء والبعض من الفيتوبيوتك يعمل كطارد للديدان ومضاد للكوكسيديا لذلك يعمل الفيتوبيوتك على تحسين الحالة الصحية للحيوانات والطيور في حالات الاجهاد التي يتعرض لها  خصوصا أثناء الحر أو الاصابات بالامراض الأخرى.

 

المراجع

تغذية الدواجن العلاجية                     ترجمة: أ.د/ أحمد جلال السيد زراعة عين شمس

منشطات النمو الطبيعية للدواجن         د. حسن سالم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1