المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

محمود العنانى : تطبيق قانون 70 يحتاج إلي بنية تحتية قوية صعب تحقيقها

مذكرات عاجلة إلي "الوزراء"و"المركزى"و"الزراعة"و"الصناعة" لزيادة الإفراجات
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

أكد المهندس محمود العنانى رئيس الاتحاد العام لمنتجى الدواجن، إن تطبيق قانون 70 القائم على منع تداول الطيور الحية، يحتاج إلى توفير عوامل النجاح، خاصة أن 65% من الدواجن تُباع حية، لافتًا الي أن هذه المحال يجب تجهيزها من خلال منحها فرصة لتطوير نفسها، وفقًا للمواصفات الجديدة والصحية، مثل الثلاجات، ووسيلة للتخلص من المخلفات.

 

وأضاف العنانى فى تصريحات صحفية  ، أنه لابد من تغيير ذوق المستهلك خاصة ربات البيوت تحديًدا لأنهم لا يقتنعون إلا بشراء الدواجن الحية وذبحها أمامهم، لذا لابد من الوصول إلي ربة المنزل في القري والريف، وتغيير العادات تجاه الدواجن المبردة أو المجمدة، فضلاً عن توفير نظام لتمويل مجازر الدواجن، لذا لابد من الاستعداد لتطبيق هذا القانون، حيث الكيلو في المزرعة يسجل 22 جنيه، والتاجر يقوم ببيعها بسعر 32 جنيه دون إشراف طبي، ولكن الدواجن المذبوحة والمجمدة ذات قيمة أفضل.

وأوضح رئيس اتحاد منتجى الدواجن، أن التطبيق يحتاج إلى المزيد من العمل وتحديد موعد لا يتغير، خاصة أن المجازر تعمل حاليًا بنسبة 30%، وفى حالة التطبيق ستعمل بكامل طاقتها وهى 100%، مضيفًا أنه سيتم إنشاء ثلاجات جديدة، وهذا يحتاج  إلى استثمارات فضلًا عن العربات المثلجة، وهى استثمارات كبيرة، لذلك يجب دراسته بدقة وتحديد موعد محدد يناسب الجميع للدخول فى المنظومة حتى لا تهدر استثمارات ولا يتم التطبيق لقانون حظر تداول الطيور الحية، حتى لا تنعكس النتيجة.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1