المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

فرغلي يحذر المربيين من زيادة غاز الامونيا بعنابر الدواجن

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

حذر الدكتور محمد فرغلي استاذ ورئيس قسم علم الدواجن بجامعة أسيوط من خطورة زيادة غاز الأمونيا في عنابر الدواجن.

 

وأشار «فرغلي»إلى أن غاز الأمونيا من الغازات الضارة التي تؤثر بصورة كبيرة على صحة الطيور، والناتج عن التحلل الكيميائي لحمض اليوريك ( (Uric Acid- المتواجد في زرق الطيور والذى تنتجه البكتيريا الموجودة في الزرق.

ولفت رئيس قسم الدواجن إلى أن مخاطر الغاز تزاد في فصل الشتاء نتيجة تقليل التهوية من أجل المحافظة على درجة الحرارة، بالإضافة إلى فرش الأرضية.وعوامل التهوية ونسبة الرطوبة، فضلا عن درجة الحموضة في الفرش.

وكشف عن الأضرار الناجمة عن زيادته والتى تتمثل في تهيج وتدمير الأغشية المخاطية في الجهاز التنفسي لزيادة حساسية الطيور للإصابة بالأمراض التنفسية وحدوث تقيحات في قرنية العين، مما يؤدي إلى الإصابة بالعمي وبالتالي النفوق، ونقص في الأوزان ومعامل التحويل الغذائي نتيجة لهبوط معدلات استهلاك العلف، وضعف عام بالجهاز المناعي للطائر مما يعرضه للإصابة بالأمراض البكتيرية والفيروسية ويزيد من احتمالية فشل التحصين.

وطالب بضرورة قياس نسبة الغاز في العنابر وأماكن التربية مشددا على ضرورة التهوية الجيدة وتقليل نسبة الغاز إلى الحد المسموح به حفاظا على الثروة الداجنة التي تلعب دورا مهما في التوازن الغذائي في مصر.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1