المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

الزراعة تطمئن المواطنين: آخر عجول مستوردة من البرازيل دخلت مصر أكتوبر 2020

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

  قال الدكتور عبدالحكيم محمود، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، إن مصر لا تعتمد على البرازيل كمصدر أساسي في استيراد اللحوم، مؤكدًا أن آخر عجول مستوردة من البرازيل دخلت مصر شهر أكتوبر لعام 2020.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «اليوم»، الذي تقدمه الإعلامية سارة حازم عبر فضائية «DMC»، مساء الاثنين، أن المنظمة العالمية لصحة الحيوان «OIE» لم تخطر حتى الآن برصد مرض جنون البقر في البرازيل، مشيرًا إلى أن الوزارة تعتمد على المنظمة كمرجعية أساسية في تحديد الأمراض وأماكن تواجدها.

ونفى وجود مشكلات على الإطلاق من اللحوم المستوردة من الخارج لعدة أسباب، منها استيراد اللحوم والعجول للتسمين أو الذبح الفوري أو العشائر بعمر لا يزيد عن 18 شهرًا؛ لأن «جنون البقر» يظهر في الأبقار التي تبدأ أعمارها من 5 سنوات فما فوق.

وذكر رئيس العامة للخدمات البيطرية، أن الوزارة تتخذ مجموعة من الإجراءات الاحتياطية وتضع اشتراطات خاصة باستيراد اللحوم ومنها عدم تجاوز عمر الحيوانات 4 أعوام، وألا تتغذى على أعلاف ذات شق حيواني، فضلًا عن الفحص لكل اللحوم الواردة في المعامل المعتمدة دوليًا ومعامل وزارة الزراعة في مصر.

وعلقت البرازيل مؤقتا صادرات لحوم البقر إلى الصين بعد الإبلاغ عن حالتين من مرض جنون البقر في ولايتي ميناس جيرايس وماتو جروسو، وفقا لما جاء في مذكرة صادرة عن وزارة الزراعة البرازيلية.

وذكرت الوزارة أن هذا الإجراء دخل حيز التنفيذ، أمس السبت، وسوف يستمر حتى تنتهى السلطات الصينية من إجراء تقييم، وأضافت أنه لا يوجد خطر على البشر، بحسب ما نقلته وكالة بلومبرج للأنباء.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1