المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

فهيم شلتوت : الأعلاف المغشوشة تؤثر على الحيوان والأنسان

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

أشار الدكتور فهيم شلتوت، أستاذ الرقابة الصحية على الأغذية وتغذية الحيوان ،إلى جهود ودور الجهات الرقابية ومسؤوليتها في الرقابة على مصانع إنتاج الأعلاف، وضبط المصانع غير المرخصة، موضحاً أن وجود أعلاف مغشوشة يتسبب في «بلبلة وأزمة» بالسوق.

ولفت ، إلى أن «غش الأعلاف لا يتوقف تأثيره عند حد الإضرار بالحيوان وحده، بل يضر الإنسان (المستهلك) أيضاً»، متحدثاً عن أمراض تنتقل من الحيوان للإنسان، وكذا الأمراض التي قد تحدث عند تناول اللحوم أو المنتجات الحيوانية من الحيوانات التي لم تتلق غذاءً صحياً، تصل حد خطر الإصابة بأنواع من السرطانات ومشكلات بالكلى.

ويشير إلى أن الأعلاف هي غذاء الحيوان، الذي يساعده على النمو والتحول الغذائي لإنتاج اللحوم أو البيض أو اللبن والتكاثر «وفي حالة كانت الأعلاف مغشوشة، فإن ذلك يؤثر بشكل أساسي على الإنتاج، وعلى صحة الحيوان نفسه». ويشرح شلتوت موضحاً أن إنتاج الأعلاف يتم وفق ضوابط واشتراطات معينة في المصانع، ويتعين مطابقة مواصفات أي منتج بالمواصفات القياسية، وضمان خلوه من الشوائب أو أي نسب مضافة من شأنها الإضرار بصحة الحيوان

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1