المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

أسباب ارتفاع أسعار الدواجن خلال موسم بيع المواشي والأغنام ؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram

أسعار الدواجن فى ارتفاع مستمرة على الرغم من اقتراب عيد الأضحى المبارك بحيث يلجأ إليها المصريين لشراء اللحوم الحمراء من المواشي والأغنام ، إلا أن أسعار الدواجن شهدت ارتفاع ملحوظ هذه الأيام .

قال حسين عبدالرحمن ابو صدام نقيب عام الفلاحين إن أسعار الدواجن ارتفعت ارتفاع طفيف مع قرب حلول عيد الأضحى المبارك بخلاف التوقعات بانخفاض أسعارها في مثل هذه الأيام، مشيرا إلى انه ورغم الإقبال على شراء اللحوم الحمراء بمناسبة قرب حلول عيد الأضحى المبارك إلا أن أسعار الدواجن شهدت ارتفاع ملحوظ هذه الأيام.

وأضاف ابوصدام، ان أسعار الدواجن ارتفعت ما بين 2 إلى 5 جنيه حسب النوع حيث سجل كيلو الفراخ البيضاء في المزرعة أسعار تراوحت بين 27 – 28 جنيها للكيلو، بينما يتراوح السعر للمستهلك بين 31-33 جنيها للكيلو وسجلت الفرخة المجمدة وزن 1 كجم صافي 39-42 جنيها بينما وصل سعر كيلو الدواجن الساسو 40 جنيها وسجلت الدواجن الأمهات 20 جنيها للكيلو وسجلت أسعار الدواجن البلدي أسعار بين 41-42 جنيها للكيلو في المزرعة ويتراوح سعر المستهلك بين 46-47 جنيها للكيلو ووصل سعر كيلو البانيه 72جنيه بينما يباع كيلو الاوراك بـ 36جنيه.

وأشار نقيب الفلاحين، إلى أن هذا الارتفاع جاء نتيجة ارتباك عمليات الاستيراد والتصدير كأحد تداعيات كورونا السلبية مع ارتفاع أسعار مستلزمات زراعة الدواجن التي نستورد اغلبها فارتفعت أسعار الكتاكيت ووصل سعر الكتكوت حسب النوع ما بين5 إلى 7.5 جنيه، وتراوح سعر طن العلف والذي يمثل 70 % من تكاليف زراعة الدواجن ما بين 8500الي8600 جنيه للطن، كما يعد ارتفاع تكلفة النقل وكثرة الحلقات الوسيطة سببا مهما في ارتفاع أسعار الدواجن، بالإضافة إلى ارتفاع ثمن الامصال والأدوية.

وأدى انخفاض أسعار الدواجن في الفترات السابقة لعزوف بعض المزارعين عن تربية الدواجن مع توقع بعضهم بانخفاض أسعارها موسم عيد الأضحى وتعد التقلبات المناخية وارتفاع درجات الحرارة سببا مهما في زيادة اعداد النافق وقلة الإنتاج وزيادة التكلفة.

وأوضح نقيب الفلاحين، أنه وللحفاظ على النجاح الذي وصلت إليه مصر وتحقيق اكتفاء ذاتي يصل الي95% بإنتاج ما يزيد 1.6 مليار طائر سنويا

علينا توفير مستلزمات إنتاج الدواجن من أعلاف وأدوية وكتاكيت بكميات مناسبه وأسعار معقولة وتحفيز الفلاحين لزراعة مكونات الاعلاف وخاصة الذرة الصفراء مع توفير الامصال والأدوية المضمونة بأسعار مناسبه والحد بقدر الإمكان من الحلقات الوسيطة وعدم اغراق السوق بالفراخ المستوردة

مع تشديد الرقابة على منافذ بيع الدواجن لمنع الاستغلال والاحتكار.

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1