المدير التنفيذي
أ / إسلام رضا

مشاكل الأحتباس الحراري في الدواجن ..وطرق حلها للمربين

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
الأحتباس الحراري في الدواجن
الاحتباس الحرارى من المشاكل الكبيرة التى تواجه مربى الدواجن خصوصا فى فصل الصيف والتى قد تودي الى خسائر كبيرة لاتقل فى ضررها عن الأصابة بالأمراض الفيروسيه شديده الضراوه والى قد تودى الى نسبه وفيات عاليه داخل القطيع .
ما هى الطرق والوسائل المستخدمة للحد من مشكله الأحتباس الحرارى داخل العنابر ؟
1- من المعروف أن وجود الدجاج بجوار بعضه البعض داخل العنبر يؤدى الى احتكاك وحرارة زائده ، وبالتالى يفضل فى فصل الصيف أن يتم تقليل عدد الكتاكيت المرباه والتى تصل فى بعض الأحيان الى 25 % من عدد الكتاكيت التى يستوعبها العنبر ، فعلى سبيل المثال العنبر الذى يستوعب 5000 طائر من الممكن أن يتم تدخيل الدفعة بعدد أقل تقريبا من 500 الى 1000 طائر .
2- بالنسبه للعنبر لابد ان يتم بنائه بحيث يكون بحرى قبلى للسماح بمرور الهواء داخل العنبر ، مما يؤدى الى التخلص من الحرارة الزائدة وتقليل درجة الحرارة داخل العنبر ؛  وان تكون مساحة الشبابيك كافيه بالنسبة لمساحة العنبر الكلية ولابد ان يكون مبنى العنبر معزول حرارياً أن يتم دهان جدران العنبر باللون الأبيض ، لما له من دور فى عكس أشعة الشمس ومن الممكن ان يتم وضع قش الارز على السقف فى حاله مزارع الأهالى والتى يكون فيها السقف بدائى من الخوص أو الخشب أو غيره .
3- تغطية خزانات المياه لحمايتها من اشعه الشمس المباشرة والتى تؤدى الى ارتفاع درجة الحرارة داخل الخزان ، وبالتالى تسخين مياه الشرب المقدمة للطيور ؛ أيضا مواسير المياه داخل وخارج العنبر لابد ان تكون معزولة ومغطاة لتقليل تأثير اشعة الشمس المباشرة عليها .
أسباب حدوث الأحتباس الحرارى :
1- تعريض القطيع لارتفاع فى درجة حرارة  الجو خصوصاً فى فصل الصيف .
2- ارتفع فى درجة حرارة الدفايات داخل العنبر خصوصاً مع حدوث تكتيم للعنبر وعدم تهويتة .
ملاحظة هامة جداً :
فى بعض الأحيان نجد مشاكل أحتباس حرارى ولكن المربى يقول أن درجة الحرارة للعنبر جيدة وذلك من خلال قراءة الترمومتر ولكن عند حدوث تكتيم للعنبر وعدم تهوية نجد أن عدم وجود حركة للهواء داخل العنبر يجعل الطائر يشعر بأن درجة الحرارة أعلى من الموجوده وكثير من المربيين يغفلون هذه النقطة الهامة جداً .
كيف يمكن معرفه ان هناك مشكله أحتباس حرارى من خلال السلوك للطيور!!
تقوم الطيور بالتجمع عند الجدران وأماكن التهوية والمراوح وذلك سلوك فطرى منها للاحساس بالبروده .
تغيير شكل الريش حيث يقوم الطائر بأبعاد اجنحته ويبسط الريش فى مواجهة الجسم ليسمح بقد جزء من الحرارة .
لهاث الطيور .
لماذا يحدث النفوق بسبب الأحتباس الحرارى؟
1- خلل أو عدم أتزان الالكترولايت فى الجسم .
2- جفاف حاد لفقد السوائل .
3- انخفاض مستوى الطاقة مما يؤدى الى حدوث توقف فى أجهزة الجسم ووظائفة الحيوية.
4- فشل الطائر فى أمتصاص الماء والصوديوم والبوتاسيوم من الأمعاء.
5- زياده فى لزوجه الدم والتي تحدث نتيجه فقدنا كمية من الماء فى صورة بخار ماء خلال عملية اللهاث وزياده نسبة ايونات الصوديوم والبوتاسيوم فى الدم مما يودى الى زياده فى لزوجه الدم.
6- شلل مراكز التنفس فى المخ .
7- فشل فى وظائف الكلى والدوره الدموية لحدوث خلل بالتوازن الحامضى والقاعدى لسوائل الجسم.
ما هى الصوره التشريحيه للدجاج المصاب باحتباس حرارى ؟؟
1- الجثث محمومه وبها جفاف .
2- احتقن بجميع أجهزة الجسم .
3- احتقن وتمدد الاوعية الدموية الداخلية.
4- انزفه على جدار انسجه المخ .
5- نزيف داخلى بجميع الجثث.
كيف يمكن التغلب والسيطره على مشكله الاحتباس الحرارى ؟
1- رفع العليقه من أمام الطيور فى فتره الحر والتى تقريبا من الساعه 12 حتى الساعه 4 عصراً ، وهى الفترة  التى يكون فيها الحر شديد لأنه من المعروف أن العلف نفسه والآكل ينتج عنه حرارة قد تزيد من حرارة الجسم وتزيد الاحتباس الحرارى .
2- تظبيط العلايق وأضافة فيتامين سى لما له من رفع مناعة الطيور ضد الأحتباس الحرارى ومحاوله زيادة نسبة الفيتامينات والاملاح المعدنيه والاحماض الامينيه خصوصًا الليسين والميثيونين .
3- عدم تقليل نسبة الطاقة فى العلائق يعنى الزيوت لأعتقاد المربيين أن ذلك يؤدى الى تقليل مشاكل الحرارة المنبعثه نتيجة العلف وعلى العكس لابد من زيادتها او استخدام النسبة المسموح بها من العلائق لان فى فترة الأجهاد يقل معدل استهلاك الطائر من العليقه .
4- الأهتمام بالماء المقدم للطيور وتوافره باستمرار مع زياده عدد السقايات لجعل الطيور لها نفس الفرصه فى الشرب ومن الممكن وضع الثلج فى ماء الشرب لتبريده .
5- تشغيل مراوح السقف لتحريك الهواء وتقليبه حول الطيور .
6- تشغيل أجهزة التبريد الممكنة وذلك فى حالات ارتفاع درجة الحرارة بصورة كبيرة .
7- رش الماء فى صورة رزاز خفيف لتقليل درجة الحرارة خصوصاً فى فتره الظهيرة ولكن بدون زياده لتفادى بلل الفرشة والاصابة بالكوكسيديا .
8- أضافة أدوية الحر مثل اسيتيل سالسيليك اسيد وفيتامين سى والأملاح المعدنية .
الأدوية المستخدمة لعلاج الأحتباس الحرارى؟
فيتامين سى :
لما له من رفع مناعة الطيور ومقاومتهم للحر ويفضل تركيز 100 %
الاملاح المعدنيه :
لتعويض الفقد فى الالكترولايت وايضا كلوريد الصوديوم يزيد من معدلات استهلال المياه بالنسبة للطيور .
الأحماض الأمينيه :
للحفاظ على الاوزان والتى قد تتاثر نتيجة رفع العلف من أمام الطيور فى فترة الظهيرة .
استيل سالسيليك اسيد :
وهو يقلل من لزوجه الدم وهناك من يعترض على استخدامة فى الطيور لأنه لا يؤثر على المركز المسئول عن تنظيم الحرارة للطيور لأنه غير مكتمل أو غير موجود ولكن له دور فى تقليل لزوجه الدم.
لا يفضل استخدام الاسبرين البشرى كمصدر له لانه لا يمتص من امعاء الطيور لانه محمل على ماده اخرى ولكن يستخدم الخام منه فقط .
مهندس تفريغ / أحمد عبدة

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1